الرئيسية / الأخبار / الأخبار الثقافية / وسقطت آخر قلاع الدّان …

وسقطت آخر قلاع الدّان …


حضرموت اليوم / رياض باسلامة :
ودّعت مدينة سيئون عامة وحي القرن خاصة احد رموز معالمة البناء و أحد رموز الدان الحضرمي فقد إنتقل إلى جوار ربّه صباح هذا اليوم الثلاثاء 28 ربيع الأول 1438هـ الموافق 27 ديسمبر 2016م المعلّم عوض سالم حيمد بارماده عن عمر ناهز المائة عام .

المرحوم المعلّم : عوض سالم حيمد بارماده ولد عام 1915م حيث شغف بالدّان الحضرمي منذ نعومة أضفاره وهو في سن (15) سنة .

لقد أجاد المرحوم المعلّم عوض سالم بارمادة غناء الدان الحضرمي وكان مرجعاً وحافظا ً لكثير من أصوات الدان الحضرمي كيف لا وهو قد عاصر كوكبة من روّاد الدان أمثال الشعراء : حسين أبوبكر المحضار ومستور سليمان حمادي وخميس سالم كندي وسالم عبدالقادر العيدروس وحداد بن حسن الكاف وسليمان بن عون الكثيري وعايض بلوعل وعبدالله عوض بن عبدات وجعفر عبيد بن طالب ومحمد عمر بن طالب وناصر يسلم بن ناصر وعمر محمد باعبّاد ومحمد بن ناصر القعيطي وعبدالله عمر باحارثه وولديه حسن وحسين وعبد بن عامر وعلي عبدالله التّوي ومحفوظ عبدالقادر التّوي ومحفوظ النّجار وسالم بن شيخ السقاف (الفجره) و محمد عبدالله السقاف (بانقيل) و أحمد عمر السقاف (الصنبل) وغيرهم .

أما أشهر المغنيين الذي عاصرهم المرحوم المعلّم عوض سالم بارماده فنتذكّر منهم : سعيد مبارك مرزوق وابنه عوض وعاشور هادي باشغيوان (الشن) وبكري سعيد عبدالخير وعبدالله احمد محروس (بوعابد) وسعيد عيظه باحشوان وعوض حيمد باسعيده وعوض البقّار وعوض عبيد فاضل وعاشور أمان وعبيد حنكيل وسبيت الشاذري وغيرهم .

شارك المعلّم عوض سالم بارماده في العديد من الفعاليات الرسميّة والشعبيّة وحصل على العديد من الشهادات التقديرية والجوائز التشجيعية أهمها درع وزارة الثقافة في مهرجان الدّان الأول المقام بالعاصمة صنعاء في يناير 2006م من قبل وزير الثقافة الأسبق الأستاذ خالد الرويشان كما حاز على جائزة روّاد المجتمع للعمارة الطينية .

أخيراً أتقدّم بتعازيّ الحارّة لأولاد المرحوم وكافة أسرة ال بارمادة واقرباء المرحوم جميعاً ورفاقه ومحبيّه وأسأل الله العلي العظيم ان يغفر للمعلّم عوض سالم وأن يسكنه فسيح جناته ولا يعنا إلا أن نقول :
(إنا لله وإنّا إليه راجعون) .


التعليقات مغلقة .

شاركنا برأيك!


مواضيع ذات صلة